ذكرى استقلال الكويت والعيد الوطني

ها هي الذكرى السنوية المجيدة للعيد الوطني و عيد التحرير ... تعود لتذكرنا ببهجة الحرية ... و لتجدد ولاءنا و حبنا لوطننا الغالي ... و لتؤكد التفاف أهل الكويت حول أميرهم و حكومتهم ... يداً واحدة ... قلب واحد ... نبض واحد ... صوت واحد ... يهتف باسم الكويت و لأجلها.

ها هي الكويت ترتدي ثوب البهجة و الفرحة في ذكرى العيد الوطني السادس و الأربعين على الاستقلال و هو ما يتوافق مع الذكرى السادسة عشرة على تحرير دولة الكويت من العدوان العراقي الآثم.

و قد أعلن استقلال دولة الكويت في التاسع عشر من شهر يونيو عام 1961 م في عهد المغفور له الشيخ عبد الله السالم الصباح الذي تولى الحكم عام 1950 م وكان عيد جلوس سموه في الخامس والعشرين من شهر فبراير، فاتفق على أن يجمع العيدان في يوم واحد ومنذ ذلك الحين ودولة الكويت تحتفل بعيدها الوطني في الخامس والعشرين من فبراير من كل عام.

و منذ فجر الاستقلال .. و الكويت تسير بخطى حثيثة نحو النهضة و التنمية الشاملة لبناء الإنسان الكويتي و تحقيق الرفاهية و العيش الكريم له تحت القيادة الرشيدة لآل الصباح الكرام .. حكام الكويت.